أغسطس 15, 2022
  • أغسطس 15, 2022

شهر الخير في المقاصد

By on يونيو 1, 2022 0 13 Views

لم يختلف الوضع المعيشيّ والاجتماعيّ والاقتصاديّ، خلال شهر رمضان المبارك، هذا العام، بل على العكس هلّ علينا الشهر الفضيل في ظلّ تدهور مستمرّ. فمنذ عامين ولبنان يشهد أزمة اقتصاديّة حادّة، تعدّ من أصعب الأزمات الاقتصاديّة، بعد الحرب الأهليّة. ومع استمرار تراجع القدرة الشرائيّة للأسر لم تتوانَ جمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة في بيروت عن تأدية واجبها الإنسانيّ، كما اعتادت، فتضافرت جهود قطاعاتها كافّة لإرساء القليل من الفرح في قلوب الأسر الأكثر حاجة.

حملة زكاتكم رجاؤهم

أطلق مكتب التنمية والتمويل التابع لجمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة في بيروت حملة لجمع أموال الزكاة، خلال شهر رمضان المبارك، لدعم العائلات المتعفّفة، تحت شعار “زكاتكم رجاؤهم”، وهي مبادرة توعويّة للمسلم الصائم كي يبادر إلى إخراج جزء من مدّخراته الماليّة؛ وفق الشريعة الإسلاميّة التي تنصّ على أنّ إيتاء الزكاة هو الركن الثالث من أركان الإسلام، وبهذا، أيضًا، يكون قد ساهم في دعم الجمعيّة لتوزيع الزكوات وفق مصارفها الشرعية؛ بحسب الآية الكريمة: ﴿ إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ فَرِيضَةً مِنَ اللَّهِ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ ﴾.

تركّزت حملة رمضان، لهذا العام، على ثلاثة محاور، تعدّ الأساسيّة لتلبية احتياجات المجتمع:

  • • “في شهر الخير، ساهم معنا في تسديد القسط الدراسيّ لتلميذ محتاج”: وهي حملة لتغطية كلفة أقساط التلامذة المحتاجين المنتمين إلى مدارس المقاصد في المناطق اللبنانيّة كافّة؛
  • • “في شهر العطاء، ساهم معنا في تسديد كلفة العلاج لمريض محتاج”: وهي تهدف لمعالجة المرضى المحتاجين ضمن مستشفى المقاصد، وبالأخصّ في مركز علاج السرطان وأورام الدم، ومركز العناية الفائقة للأطفال حديثي الولادة، فضلًا عن المرضى الذين يتعالجون داخل وحدة كورونا؛
  • • “سلة العطاء” لتأمين الحصص الغذائيّة ووجبات الإفطار التي يتمّ، في ما بعد، توزيعها على العائلات المتعفّفة، خصوصًا مع تردّي الحالة الاقتصاديّة وتدنّي قيمة الليرة اللبنانيّة الأمر الذي انعكس غلاءً في أسعار السلع في الأسواق.

وجبات ساخنة ومساعدات أخرى

قام مركز ورد المقاصد، خلال شهر رمضان المبارك، بتحضير وجبات ساخنة مؤلّفة من طبق رئيسيّ وشوربة وسلطة، لتوزيعها على العائلات المتعفّفة.

بلغ مجموع المستفيدين من الوجبات الساخنة 10,800 مستفيد مسجّل في ورد المقاصد، خلال هذا الشهر الفضيل.

 

السلّة الغذائيّة الرمضانيّة

استكمالًا لدعم الأسر الأكثر حاجة، تابعت جمعيّة المقاصد الخيريّة الإسلاميّة توزيع الحصص الغذائيّة خلال شهر رمضان المبارك، بدعم من التبرّعات السخيّة، وذلك عبر توزيع 3,592 قسايمة شرائية للعائلات, منها 1,898 قسيمة شرائية للعاملين في المقاصد داخل بيروت و202 قسيمة شرائية للعائلات خارج المقاصد ؛ بالإضافة إلى توزيع 1,492 حصّة غذائيّة على العائلات الأكثر حاجة في البقاع والشمال.

 

شهر الخير في المقاصد

  • كعادتها السنويّة، نظمت وحدة المتطوعيين المقاصديين سلسلة من الافطارات ضمن موائد الرحمن مستضيفيين 1,750 شخص موزعين وفق التالي:
  • • ما يقارب ١٠٠ طفل من التنمية الفكرية التابع لدار الأيتام الإسلامية يوم الجمعة ١٥ نيسان؛
  • • ما يقارب ١٠٠ نزيل في دار العجزة الإسلاميّة؛
  • 100 طفل من دار الأيتام الإسلامية بتاريخ 22 نيسان و 100 طفل في 23 نيسان
  • • اِستضافة بنك الغذاء اللبنانيّ في المركز لإفطار ١٠٠ شخص من موظّفي جمعيّة المقاصد؛
  • • إفطار 350 طفل من مؤسسات الدكتور محمد خالد يوم الثلاثاء 26 نيسان.
  • • حفل افطار لتكريم جهود المتطوعين (١٠٠ متطوع) خلال شهر رمضان يوم السبت ٣٠نيسان؛
  • • مساعدة جمعية سيدرز بتنظيم حملة افطار للصائمين (ما يقارب ٦٠٠ شخص) يوميًا؛
  • • مساعدة مبادرة Iftar in a Box (350 صندوق)؛
  • • مساعدة جمعية اهل الخير في توضيب افطار للصائمين ( 200 صائم)؛

 

  • 2. كشافة المقاصد
  • • تنظيم حملة “شهر الخير في ديارنا غير” لإفطار صائم، حيث شارك ٤٥ قائدًا و٤٠ جوالًا ودليلة في تحضير وتوصيل وجبات افطار كاملة تستهدف ٢٠٠ شخص، وذلك باستخدام مطبخ نادي الغولف للطهي وتحضير وتغليف الوجبات ومن ثم نقلها منازل الفئات المستهدفة؛
  • • حملة لتوزيع المياه والتمر، حيث قام حوالي ٥٠ قائدًا وكشافًا بتوزيع حصص مياه وتمر قرب مقرات الكشاف في بيروت (مدارس المقاصد)؛ وقد تم توزيع اكثر من ٥٠٠ حصة على المارة؛
  • • مشاركة ٢٠ قائدًا وكشافًا مع مركز ورد المقاصد في تحضير وتوضيب وجبات الإفطار وتنظيم حفلات افطار لحوالي ١٣٠ يتيم في بيروت وفي المدينة الكشفية المقاصدية في عاريا بمشاركة اكثر من ٥٠ من القادة والكشافة في تحضير الإفطارات والنشاطات الكشفية والترفيهية خلال الافطارات، في بيروت وفي المدينة الكشفية المقاصدية في عاريا بمشاركة اكثر من ٥٠ من القادة والكشافة في تحضير الإفطارات والنشاطات الكشفية والترفيهية خلال الافطارات،
  • • توزيع حلويات اول يوم عيد الفطر على زائرين المدافن في الباشورة؛
  • لقيام بالاستقبالات والتشريفات ومعايدة رئيس جمعية المقاصد في اول يوم عيد الفطر السعيد.

 

  • مدارس المقاصد
  • – مسابقات دينية
  • – تنظيم مباراة حفظ القرآن الكريم تحت عنوان “في ظلال القرآن”. وقد نال جميع المشاركون جوائز مالية قيمة.
  • – تنظيم من الإفطارات الرمضانية بالتعاون مع Gemz Academy .
  • – المشاركة بمباراة حفظ الأحاديث النبوية.
  • – مشاركة كورال المقاصد بنشاط “فانوسي” الرمضاني.
  • – استقبال الحكواتي “خالد النعنع” مع قصص وحكايات متنوعة لقسم الروضة.

 

 

  • افطارات الداعمين والمتبرعين

اقامت جمعية المقاصد سلسلة من الإفطارات في مركز ورد المقاصد لتوثيق العلاقة مع الداعمين وشكرهم على مساعداتهم المستمرة في دعم مسيرة المقاصد، كما أقامت إفطارات لمجلس أمناء المقاصد، وموظفي المقاصد. حيث تم تنظيم أربعة افطارات في العشر الأوائل من رمضان، حضرها رئيس واعضاء مجلس امناء جمعية المقاصد، والمتبرعين، والداعمين، والأصدقاء الى جانب عدد من الشخصيات الرسمية ومخاتير بيروت.

  • إحياء ليلة القدر

جال رئيس الجمعية في ليلة القدر على المساجد التابعة لجمعية المقاصد في بيروت والقرى, وهي مسجد القنطاري, مسجد سليم سلام, مسجد الحرج, مسجد الخاشقجي, مسجد سبني ومسجد بعلشميه حيث شارك أئمة المساجد قيام ليلة القدر.